العودة   منتديات LeQatar > .:: • الأقسام الأدبية • ::. > +.. الأوراق المبعثرة ..+ > الأوراق المنقولة

الأوراق المنقولة الخواطر والقصائد المنقولة



عدد الأعضاء الذي يشاهدون هذا الموضوع الآن : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 26-12-2006, 12:34:32 PM
الصورة الرمزية لـ نور الجزائرية
نور الجزائرية نور الجزائرية is offline
مغتربة .....واحن الي وطني
تاريخ التّسجيل: Nov 2006
رقم العضوية: 12614
الإقامة: فرنسا
الجنس: فـتـــاة
المشاركات: 1,492
قوة التقييم: 11
نقاط التقييم: نور الجزائرية will become famous soon enough
البلد:

مقتطفات عن الشعر الغزلي الجاهلي تفضلو زورونا


اليكم اعزائي بعض المقتطفات عن شعرالغــزل انقلها لكم لعلي اسعدكم بما اقدمه لكم

لقد انحدر الغزل الاُموي من الغزل الجاهلي، والفارق هو أنّ الغزل في القصيدة الجاهلية كان غرضاً من أغراض القصيدة يأتي في أبيات، ثمّ ينتقل إلى غرض آخر في نفس القصيدة. أمّا في العصر الاُموي فقد أصبح الغزل يختصّ في قصيدة كاملة، فلا يذكر الشاعر في قصيدته غير الغزل. ويمكن تقسيم الغزل إلى نوعين:
1 ـ الغزل المـاجن ( الغزل الحضري ):
فهو غزل إباحي. وكثر مثل هذا الغزل في الحضر حيث المدينة والحضارة والثروة (إِنَّ الاِْنسَانَ لَيَطْغَى * أَن رَآهُ اسْتَغْنَى )((1))، حيث اجتمع اليأس مع وفرة الثروة فانتجا اللهو والإسراف. وساعد على ذلك كثرة الرقيق وانتشار ضروب الملاهي والغناء والموسيقى، حيث توجد فضائح في البلاط الاُموي نُشرت في الكتب الأدبية والتي تعكس شرب الخمر والزنا وغيرها من المفاسد وأشعار الفسق والفجور من قِبل اُمراء الاُمويّين لا يمكن ذكرها، كالذي يفعله الوليد بن عبد الملك، فقد كان في بلاطه حوضاً مملوءً بالشراب (الخمر) فكان يغتسل داخل هذا الحوض ويرتكب الزنا. ثمّ إنّ التاريخ يحدّثنا أنّ الوليد بن يزيد بن عبد الملك لمّا عهدت له الخلافة كان منهمكاً في اللهو والشراب وسماع الغناء، مستهتراً بالمعاصي منتهكاً للحرمات زنديقاً. وكانت له أشعار في المجون، حيث قيل إنّه استفتح في القرآن فاتّفقت له الآية الكريمةوَاسْتَفْتَحُوا وَخَابَ كُلُّ جَبَّار عَنِيد)((1))، فألقى المصحف من يده ورماه بسهم ثمّ أنشد:
تُهدّدُني بجبار عنيد ***** نعم أنا ذاك جبارٌ عنيد
إذا ما جئت ربّك يوم حشر ***** فقل يا ربّ خرقني الوليد((2))
كلّ هذه المظاهر الفاسدة والخارجة عن الإسلام وباسم الإسلام، بينما نلاحظ الجانب الآخر بيوت بني هاشم، يُسمع القرآن والبكاء والاستغفار حيث يذكرهم القرآن: (إِنَّمَا يُرِيدُ اللهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً)((3)).
ومن أشهر شعراء الغزل الماجن، عمر بن أبي ربيعة والأحوص والوليد بن يزيد. إنّ عمر بن أبي ربيعة كان يعشق هند (هند غير هند اُمّ معاوية) حيث قال:
كُلّما قلتُ متى ميعادُنا ***** ضحِكَتْ هندٌ وقالت بعد غد((4))
2 ـ الغزل العفيف ( العذري ):
كثر مثل هذا الشعر في البدو حيث الخيمة والفقر، فقد اجتمع الفقر والحرمان، وعفّت النفس واللسان. ويلقّبون شعراء هذا النوع من الغزل بشعراء العشّاق حيث كانوا يعيشون في نجد مجاور الحجاز، لذا سمّيت نجد بأرض العشّاق، ويمتاز شعرهم بالعفّة والعذوبة، وأنّه سهل مُحبّب إلى النفس الإنسانية.
وأشهر شعراء العشّاق:
أ ـ قيس بن الملوّح، يُذكر اسمه مع بنت عمّه ليلى العامرية، واشتهر بمجنون ليلى.
ب ـ جميل، وله شعر في بثينة، ولأجل ذلك سمّي بـ (جميل بثينة).
جـ ـ كُثَيِّر، كان يحبّ ويعشق عزّة.
د ـ عروة في عفراء، له شعر فيها.
هـ ـ توبة له شعر في ليلى الأخيلية، وهما شاعران.
وهناك شعراء كثيرون في هذا المجال، نكتفي بذكر ثلاثة منهم:
كُثَيِّر عزّة :
اسمه كَثِير بفتح الكاف وكسر الثاء ولفرط قِصَرِه سمّي بِكُثيِّر. وُلد في عام 23هـ بالحجاز، وكان يرعى الأغنام، ويروى أنّه اعتنق مذهب الكيسانيّة((1))، وقد اختلف في تاريخ وفاته، والأرجح أنّه توفّي سنة 105((2)).
إنّ المتتبّع لاُسلوب وألفاظ كُثيّر يجدها تتباين بين الوضوح والغرابة والسهولة والتعقيد. يحتوي ديوانه على أكثر الأغراض الشعرية ولكن أبرزها شعره الغزلي العذري والذي ينبع من الطبيعة البدوية الصافية وبُعدها عن ترف المدن.
المختار من شعره:
خليلي هذا ربع عزة فاعقلا ***** قُلُوصيكما ((3)) ثمّ ابكيا حيثُ حلّت
وما كنت أدري قبل عَزَّة ما البُكا ***** ولا مُوجعاتُ القلب حتّى تَوَلَّتِ((1))
وكانت لقطع الحبل بيني وبينها ***** كناذرة((2)) نذراً فأوفت((3)) وحلَّتِ((4))
فقلتُ لها يا عَزُّ كُلُّ مصيبَة ***** إذا وُطِّنَتْ يوماً لها النفس ذَلَّتِ
فلا يَحسبِ الواشون أنّ صبابتي ***** بعزَّةَ كانت غمْرةً((5)) فتجلَّتِ((6))
فواللهِ ثمَّ واللهِ لا حلَّ بعدها ***** ولا قبلها من خُلّة حيث حلَّتِ
تمنَّيتُها حتّى إذا ما رأيتُها ***** رأيتُ المنايا شَرعاً قد أظلَّتِ((7))
قيس بن الملوّح :
قيس بن الملوّح، أو قيس بن معاذ (مجنون ليلى)، ويقولون إنّه كان مجنون بني عامر أو إنّه مجنون بني جَعْدة.
شعر قيس:
دخل الأدب الفارسي والهندي والاردو والآداب الاُخرى، حيث تُرجم إلى لغات عديدة. ولذا حوّلوا مجنون ليلى إلى اُسطورة ورمز للحبّ العرفاني، بينما كان في الواقع حبّ بشري حقيقي. ومن أشهر من كتب وأبدع في قصّة مجنون ليلى جاميونظامي. وقد تركت قصّة مجنون ليلى أثراً عظيماً في الأدبين الفارسي والتركي. روي إنّه كان إذا اشتدّ شوقه إلى ليلى يمرّ على آثار المنازل التي كانت تسكنها فتارةً يقبّلها وتارة يبكي وينشد هذين البيتين:
أَمُرُّ على الديارِ، دِيار ليلى ***** اُقبِّلُ ذا الجِدارَ وذَا الجدارا
وما حبُّ الديارِ شغفنَ قلبي ***** ولكن حُبُّ مَنْ سكن الديارا((1))
وهذه القصيدة الغزلية المشهورة ردٌّ على الذين يقولون لماذا أنتم تقبّلون أضرحة الأئمّة(عليهم السلام)؟!
ويروى أنّ والد قيس بعد أن قضى نسكه جمع أعمامه وأخواله فلاموه وقالوا: لا خير لك في ليلى ولا لها فيك، فأنشا يقول:
وقد لامني في حبّ ليلى أقاربٌ ***** أبي وابن عمِّي وابنُ خالي وخاليا((2))
أرى أهل ليلى لا يريدون بيعها ***** بشيء ولا أهلي يريدونها لِيا
ألا يا حماماتِ العراق أعِنَّني ***** على شجني وابكين مثل بُكائيا
يقولون ليلى بالعراق مريضةٌ ***** فيا ليتني كنتُ الطبيب المداويا
فيا عجباً ممّن يلومُ على الهوى ***** فتىً دنفاً((3)) أمسى منالصبر عاريا((4))
فإن تمنعوا ليلى وتحموا بِلادها ***** عليَّ فلن تحموا على القوافيا((5))
وقال أيضاً:
ألا قاتَلَ الله الهوى ما أشدّه ***** وأسرعه للمرءِ وهو جليدُ
دعاني الهوى من نحوها فأجبته ***** فأصبح بي يستن((1)) حيث يريدُ((2))
توفّي قيس سنة 68هـ.
جميل بثينة :
جميل بن عبد الله بن معمر العُذري. وُلد بالحجاز سنة 40هـ (660 ميلادي)، كان يميل إلى حبّ ابنة عمّه واسمها بثينة، لذا عُرف بجميل بثينة، فقال فيها الشعر، حيث إنّ شعره فصيح ورقيق سهل التراكيب وواضح المعاني، ذكره حسّان بن ثابتوقال: «جميل أشعر أهل الجاهلية والإسلام، والله ما لأحد منهم مثل هجائه ونسيبه»((3)). وجميع شعره في الغزل إلاّ مقاطع شعرية قليلة قالها في هجاء زوج بثينة وقومها((4)).
قال في بثينة:
فلو أرسلَتْ يوماً بُثينة تبْتغي ***** يميني وإن عزَّت عليَّ يميني
لأعطيتها ما جاء يبغي رسولها ***** وقلتُ لها بعد اليمين سَلِيني((5))

وخلاصة القول: إنّ شعر الغزل كان على أوصاف جَمَّة، فمنه الهجران والفراق وألم
__________________
اللهم اصلح لي ديني ووسع لي في داري وبارك لي في رزقي.....................
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 26-12-2006, 12:49:36 PM
الصورة الرمزية لـ سحابة صيف
سحابة صيف سحابة صيف is offline
مشترك فضي متميز
تاريخ التّسجيل: Aug 2006
رقم العضوية: 8890
الإقامة: مدينة الاحلام
الجنس: فـتـــاة
المشاركات: 421
قوة التقييم: 10
نقاط التقييم: سحابة صيف will become famous soon enough
البلد:

مشاركة: مقتطفات عن الشعر الغزلي الجاهلي تفضلو زورونا


شكررررررا نوررر نقل مميز ياغالية
يعطيك العافية
__________________
الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 26-12-2006, 12:52:08 PM
الصورة الرمزية لـ نور الجزائرية
نور الجزائرية نور الجزائرية is offline
مغتربة .....واحن الي وطني
تاريخ التّسجيل: Nov 2006
رقم العضوية: 12614
الإقامة: فرنسا
الجنس: فـتـــاة
المشاركات: 1,492
قوة التقييم: 11
نقاط التقييم: نور الجزائرية will become famous soon enough
البلد:

مشاركة: مقتطفات عن الشعر الغزلي الجاهلي تفضلو زورونا


الله يعافيكي حبيبتي المهم انو يكون نال الاعجاب دمتي
__________________
اللهم اصلح لي ديني ووسع لي في داري وبارك لي في رزقي.....................
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 26-12-2006, 01:37:07 PM
الصورة الرمزية لـ المهنـــــدس
المهنـــــدس المهنـــــدس is offline
مشترك متألق
تاريخ التّسجيل: Aug 2006
رقم العضوية: 8159
الإقامة: الرياض
الجنس: رجـــل
العمر: 34
المشاركات: 6,083
قوة التقييم: 16
نقاط التقييم: المهنـــــدس has a spectacular aura aboutالمهنـــــدس has a spectacular aura about
البلد:

مشاركة: مقتطفات عن الشعر الغزلي الجاهلي تفضلو زورونا


بالفعل نقل مميز جدا ً



وأعجبني روووعة ما إقتطفتي لنا


إقتباس:
أَمُرُّ على الديارِ، دِيار ليلى ***** اُقبِّلُ ذا الجِدارَ وذَا الجدارا
وما حبُّ الديارِ شغفنَ قلبي ***** ولكن حُبُّ مَنْ سكن الديارا



أقدر لك ِ ذوقك ِ الرفيع



بإنتظار جديدك ِ
__________________



آسف على قلّة ردودي .‍! ولكن
( ما كل ما يكتب .! يشد إنتباهي .!)




صــــــدام

رغم قناعتي بأنك قسوت وتجبرت .. إلا أن التاريخ لن يكرر أعجوبة مثلك .. صامد حتى آخر لحظات الموت ..


الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 26-12-2006, 04:59:58 PM
الصورة الرمزية لـ نور الجزائرية
نور الجزائرية نور الجزائرية is offline
مغتربة .....واحن الي وطني
تاريخ التّسجيل: Nov 2006
رقم العضوية: 12614
الإقامة: فرنسا
الجنس: فـتـــاة
المشاركات: 1,492
قوة التقييم: 11
نقاط التقييم: نور الجزائرية will become famous soon enough
البلد:

مشاركة: مقتطفات عن الشعر الغزلي الجاهلي تفضلو زورونا


يقولون ليلى بالعراق مريضةٌ ***** فيا ليتني كنتُ الطبيب المداويا
فيا عجباً ممّن يلومُ على الهوى ***** فتىً دنفاً((3)) أمسى منالصبر عاريا((4
ال الف شكر لك اخي الكريم المهندس ومدام فيه ناس مثلكم بيشجعونا اكيد راح نتقدم
سررت لمورورك العطر الذي زين موضوعي دممممممممممت
__________________
اللهم اصلح لي ديني ووسع لي في داري وبارك لي في رزقي.....................
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

Bookmarks (لنشر هذا الموضوع بالشبكات الاجتماعية الاخرى)

خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك إضافة مشاركات جديدة
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع




التوقيت الافتراضي للمنتدى حسب توقيت مدينة الدوحة ( +3 GMT ) . الساعة الآن 09:53:23 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
تصميم وتطوير الاستايل تم بواسطة // LeQaTaR